الرئيسية / Slider / “الحصار” مرة أخرى على خشبة مسرح الحرية ضمن برنامج الاحتفالية العاشرة

“الحصار” مرة أخرى على خشبة مسرح الحرية ضمن برنامج الاحتفالية العاشرة

clock-face-no-hands-hi

 

“الحصار” مرة أخرى على خشبة مسرح الحرية ضمن برنامج الاحتفالية العاشرة

الحصار، مسرحية من إنتاج مسرح الحرية الأكثر نجاحاً حتى الآن. سوف نقوم بإعادة عرضها ً ضمن برنامج الاحتفالية العاشرة لمسرح الحرية في 2016، في 4 و5 من نيسان الساعة الخامسة مساءً. جدول العروض وملتقى المقاومة الثقافية. لحجز تذكرة، راسلنا عبر الإيميل.

تم افتتاح مسرحية الحصار في الرابع من نيسان في 2015 , في الذكرى الرابعة من اغتيال جوليانو مير خميس مؤسس مسرح الحرية ومديره العام في عام 2011. وقد تصادف ايضا الافتتاح مع ذكرى اجتياح قوات الاحتلال الإسرائيلي لمخيم جنين عام 2002 بالتزامن مع حصار كنيسة المهد. كان العرض الاخير لمسرحية الحصار في مدينة بيت لحم وقد حضر هذا العرض ما يقارب 350 شخص خاض البعض منهم تجربه شخصية في الحصار الذي استمر لمدة 39 يوما عانت فيه مدينة بيت لحم من حظر التجول الكامل.

نظراً للنجاح الباهر الذي حققته مسرحية الحصار، كانت هناك جولة في بريطانيا في 2015، و عرضت 20 مرة في أنحاء مختلفة في بريطانيا، ولاقت انتقاداً واعجاباً استثنائياً.  “هذا هو المسرح السياسي الحقيقي، الذي يقوم بعرض التجارب الرهيبة والملهمة للنضال من أجل الحرية والعدالة. المسرحية تعد دليل حي على  سرد القصص للجماهير هي فعل قوي لمقاومة الظلم والاستبداد. اذهب وشاهد العرض، سيخبرونا الكثير. هذا المسرح الصغير يمكن أن يغير العالم. “هاورد برينتون، كاتب المسرحي.

“اخترنا العمل على هذه المسرحية التي تتحدث عن حصار كنيسة المهد لانه حدث مهم بالنسبة للمجتمع الفلسطيني” نبيل الراعي , المدير الفني في مسرح الحرية ومخرج مسرحي. أما بالنسبة لأهمية عرض هذه المسرحية في بريطانيا ” اعتقد انه من الضروري لمسرح الحرية ان يأتي الى بريطانيا لانه ستكون المره الاولى التي سيفهم بها الشعب البريطاني الرواية الحقيقه لما يحدث في فلسطين و علاقته بالذي يحدث”  زوي لافرتي, مخرجة المسرحية من بريطانيا. ” اؤمن بان مسرح الحرية احد اقوى الاصوات للحديث عن هذه القصص”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*